مع حلقة جديدة من حلقات الأسئلة والإجابات، من حسابي في الـAsk أنتقي منها ما أرجو من ورائه إفادة لك كقارئ، كما أطلب منك التوجيه والنقد فيما تراه أهلا لذلك…


1- ما هي الكتب التي كان لها تأثير كبير على تفكيرك وتنصح الآخرين بقراءتها؟

  • لكل مرحلة عمرية اجتزتها ولكل تخصص ومجال في حياتي كتبه الخاصة التي أثرت في بشكل واضح، لا أستحضرها جميعا حاليا لكن ربما من خلال صفحتي في Goodreads ستجد قائمة متنوعة قد تكون مفيدة لك، إضافة لذلك قد كتبت في هذا الموضوع بشكل أكثر تفصيلا في “مدونة جابر”.

2- وراء كل رجل عظيم امرأة، كيف كان أثر الوالدة في نجاحك والزوجة أيضا؟ وهل ترضى أن تكون عظيما في النور وزوجتك أو والدتك الأعظم منك في الخفاء؟

  • لوالدتي حفظها الله أثر ودور طيب لا يمكن أن يوصف أو يقاس، ولزوجتي المخلصة أيضاً دورها ومكانتها الخاصة في حياتي، أما عن البقاء في الظل فأغبطهما حقا لكونهما كذلك، وكم أتمنى أن أكون في الخفاء أيضاً لو حدث وصرت مميزا 🙂

3- ما الدور الذي يلعبه التلفزيون في حياتك وحياة عائلتك؟

  • التلفزيون يشكل لدي وسيلة ترفيه أكثر من كونها تعليم أو تثقيف، لذا فإني أستخدمه في هذا الإطار، كما لا أمنع عائلتي منه ولكن دائما ما نحاول معا ترشيد استخدامه لنا ولأبنائنا.

4- كيف يكون المرء نفسه معرفيا وفكريا عموما والمرأة خصوصا؟

  • التكوين الفكري والمعرفي يأتي بالتأمل والتفكر وبالشغف في قراءة الكتب النوعية وتداول ما تمت قراءته بالكتابة والمناقشة مع ثلة من المهتمين مثلك واقعيا أو افتراضيا أو كليهما وهو الأفضل، كما يبنى أيضاً بحضور الفعاليات العلمية والاستفادة منها، مع محاولة التفعيل الميداني باستمرار في حدود المسؤولية التي بين يديك، ولا تأتي النتائج إلا بالتراكم وعامل الزمن دون استعجال ولا ادعاء، وهذا سواء للرجل أو المرأة فهما في العلم سواء.

5- هل أسلوبك العلمي الفكري عموما يؤثر على حياتك الخاصة؟ وهل تجد صعوبة لفهم من حولك؟

  • الأسلوب والحياة الفكرية العلمية عموما لا تنفصم ولا تكون في جزيرة بعيدة عن الحياة الخاصة وإنما هما معا في نفس المركب، يبقى أني موفق بينهما أو لا؟ فهنا التحدي والجهد، وشخصيا مرتاح كثيرا وراض عن التناغم بينهما، فيما تبقى الصعوبات في فهم ما حولي من باب الإشكالات التي أبحثها وأجد متعة في إيجاد أجوبة لها… الخلاصة: ما كنت لأختار حياتي الفكرية العلمية لولا أنها تفيدني وتؤثر إيجابيا وبشكل مباشر في حياتي الخاصة.

6- ماذا كان تخصصك الدراسي؟ وهل لهذا علاقة لما وصلت إليه الآن؟

  • التخصص الدراسي في جميع مراحل الدراسة له أثر في شخصية الإنسان… شخصيا مهتم جدا بالإعلام فكريا وليس تقنيا وهو ما يسمى ب (البراندينج Branding)، كما بحثت في تخصصات أخرى -ولا أزال- مما أعتبره رافدا مهما للتمكن والإضافة في تخصصي الأصلي كالتسويق وإدارة الأعمال.

7- ماهو المقياس؟ أو مالذي يحدد عمق التساؤل وعمق الفكرة من سطحيتهما؟

  • المقياس في نظري يتعلق بالمغزى والهدف من وراء تلك القضية أو التساؤل، فلو سلمنا أن وراء كل سؤال مكسب مادي أو معنوي مباشر أو غير مباشر، فإن العمق والسطحية يتحددان بحجم النتيجة وأثرها الفعلي بعد خطوة التساؤل، هكذا أتصور القضية والله يعلم.

9- برأيك ما هي الخيانة؟

  • النفاق… إظهار خلاف الحقيقة… كل صفة سيئة قد تخدش علاقة ما!

10- ما أفضل نصيحة تلقيتها في حياتك؟

  • عليك بالإخلاص في عملك ولا تهمك رؤية النتائج… فأن تحيا مرحلة البذر أفضل لك أن تدرك لحظة الثمر…!

يتبع…

وأنت لديك سؤال وتود أن تسأله؟ … يمكنك فعل ذلك [من هنا]